منتقى الفوائد منتقى الفوائد
recent

آخر الدروس

recent
random
جاري التحميل ...
random

التعذيب بالتنقيط بالماء، من أخطر أنواع التعذيب


تعد أساليب نزع الاعتراف الصينية من بين أبرع الأساليب التي صممت حتى الآن، فلكونهم أصحاب ثقافة قديمة استطاع الصينيون أن يطوروا التعذيب إلى درجة عالية من التعقيد والمنطق، وتكمن حجتهم في فلسفة جعل العقوبة تتلاءم والجريمة. فللتجاوزات البسيطة للقانون كانت هناك عقوبات خفيفة. حين يُدان الرجل بالغش أو السكر أو إهانة من هو أعلى منه، مثلأ، فإنه يخضع للجلد القاسي أمام الهئية القضائية. في البدء كان المتهم يجبر على الانبطاح تذللا أمام القاضي المسؤول... والمفسرون الذين كانوا يقدمون معلومات مغلوطة عن عمد كانوا يخضعون لنوع خاص من العقوبة. كان واحدهم يجبر على الركوع بينما توضع كرة كبيرة من الخيزران وراء ركبته. وفيما هو بهذا الوضع يشد اثنان ذراعيه ثم يلقيان بثقليهما على الكرة...
 
كما أن استعمال التعذيب بالماء شائع جدا؛ لانتزاع الاعترافات من المعتقلين أو السيطرة عليهم وإذلالهم، ومن أمثلة هذا التعذيب: الغمر في الماء، والتخويف من الغرق... إلخ.
 
ولعل من أخطر أنواع هذا التعذيب، والذي يبدو لأول وهلة هيّناً؛ ما يسمى بـ"الأسلوب الصيني للتعذيب بالماء" أو "التعذيب بالتنقيط".. حيث يوضع الشخص تحت مصدر الماء الذي ينزل على جبهته (أو رأسه) نقطة نقطة لفترة طويلة، غير أن هذا التنقيط لا يكون منتظما، مما يؤدي بالمعتقل إلى الإحساس بالضغط العصبي، وإذا استمر الحال كذلك قد يؤدي به إلى الجنون.
ولا يعرف حقيقةً من هو مبدع هذه الطريقة، وما إن كان مصدرها الصين أم لا، وإن كانت بعض المصادر ترجعها إلى شخص إيطالي يسمى Hippolytus de Marsillis.
... إن وسائل انتزاع الاعتراف متعددة وأشد خطرا، ولكن خطورة هذه الوسيلة تأتي من كونها تبدو هينة.

من المصادر:
هنا 


التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

منتقى الفوائد

2017 - 2018