منتقى الفوائد منتقى الفوائد
recent

آخر الدروس

recent
random
جاري التحميل ...
random

تيسير الكريم المنان في سيرة عثمان بن عفان - علي الصلابي

تيسير الكريم المنان في سيرة عثمان بن عفان - علي الصلابي

مقتطفات:
سن عثمان رضي الله عنه سنة جديدة، فكان يضع الطعام في المسجد في رمضان، وقال: للمتعبد الذي يتخلف في المسجد وابن السبيل والمعترين (الفقراء). والخليفة عثمان رضي الله عنه بذلك يكرّم المسلمين من بيت المال، وفي ذلك اقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم الذي كان أجود الناس، وأجود ما يكون في رمضان..

اتهم عثمان من قبل الغوغاء والخوارج بإسرافه في بيت المال، وإعطائه أكثره لأقاربه، وقد  ساند هذا الاتهام حملة دعائية باطلة قادها أعداء الإسلام ضده، وتسربت في كتب التاريخ وتعامل معها بعض المفكرين، والمؤرخين على كونها حقائق، وهي باطلة، لم تثبت، لأنها مختلقة، والذي ثبت من إعطائه أقاربه أمورٌ تُعدُّ من مناقبه، لا من المثالب فيه:
- إن عثمان رضي الله عنه كان ذا ثروة عظيمة، وكان وصولا للرحم يصلهم بصلات وفيرة، فنقم عليه أولئك الأشرار، وقالوا بأنه إنما كان يصلهم من بيت المال، وعثمان قد أجاب عن موقفه هذا بقوله: وقالوا: إني أحب أهل بيتي، وأعطيهم.. فأما حبي لهم، فإنه لم يمل معهم إلى جور، بل أحمل الحقوق عليهم.. وأما إعطاؤهم؛ فإني إنما أعطيهم من مالي، ولا أستحل أموال المسلمين لنفسي ولا لأحد من الناس، وقد كنت أعطي العطية الكبيرة الرعية من صلب مالي أزمان رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر، وأنا يومئذ شحيح حريص، أفحين أتيت على أسنان أهل بيتي (أي جاوزت أعمارهم) وفني عمري وودعت الذي لي في أهلي، قال الملحدون ما قالوا.
 يقول ابن كثير رحمه الله: وقد كان عثمان رضي الله عنه كريم الأخلاق ذا حياء كثير، وكرم غزير، يؤثر أهله، وأقاربه في الله تأليفا لقلوبهم من متاع الدنيا الفاني لعله يرغّبهم في إيثار ما يبقى على ما يفنى، كما كان النبي يُعطي أقواما، ويدع آخرين إلى ما جُعل في قلوبهم من الهدى والإيمان.

يقول الكاتب متحدثا عن منهجه في تأليف الكتاب: 
هذا، وقد سرت على أصول منهج أهل السنة، فعكفت على المصادر والمراجع القديمة والحديثة، ولم أعتمد في دراسة عصر الخلفاء الراشدين على الطبري وابن الأثير والذهبي وكتب التاريخ المشهورة فقط، بل رجعت إلى كتب التفسير والحديث وشروحها وكتب العقائد والفرق وكتب التراجم والجرح والتعديل وكتب الفقه، فوجدت مادة تاريخية غزيرة يصعب الوقوف على حقيقتها في الكتب التاريخية المعروفة والمتداولة، وقد شرعت في هذا الكتاب بالحديث عن الخليفة الراشد عثمان بن عفان رضي الله عنه قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم : " وأصدقها حياءً عثمان" .. وقد بشره رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجنة على بلوى تصيبه، وحث الناس عند وقوع الفتنة أن يكونوا مع عثمان وأصحابه...
وقد أشرت إلى أهم صفات عثمان رضي الله عنه القيادية، وذكرت تسع عشرة صفة من صفاته مع المواقف الدالة على تلك الصفات الرفيعة، والأخلاق الحميدة، وتحدثت عن المؤسسة المالية، فبينت معالم السياسة المالية التي أعلنها عثمان عندما تولى الحكم، وأنواع النفقات العامة في عهده، كصرف مرتبات الولاة والجنود والإنفاق على الحج وتمويل إعادة بناء المسجد النبوي، وتوسعة المسجد الحرام، وإنشاء أول أسطول بحري...وأشدت بأعظم مفاخر عثمان في توحيده للأمة على قراءة المصحف العثماني، ووضحت المراحل التي مرت بها كتابة القرآن الكريم، وتحدثت عن الباعث على جمع القرآن في عهده، واستشارته لجمهور الصحابة، وعن عدد المصاحف التي أرسلها إلى الأمصار، وفهم الصحابة لآيات النهي عن الاختلاف، وعن مؤسسة الولاة وأقاليم الدولة في عهده، وسياسته مع الولاة... وبيت حقيقة ولاة عثمان رضي الله عنهم وماذا لهم وماذا عليهم، وحقيقة علاقة عثمان بأبي ذر وابن مسعود وعمار بن ياسر رضي الله عنهم جميعا.
وفصلت أسباب فتنة مقتل عثمان، وأهمية درسة وقائع هذه الفتنة وتحدثت عن كل سبب من الأسباب في فقرة مستقلة، كالرخاء وأثره في المجتمع، وطبيعة التحول الاجتماعي ومجيء عثمان بعد عمر رضي الله عنهما، وخروج كبار الصحابة من المدينة ، والعصبية الجاهلية، وتوقف الفتوحات والوروع الجاهلي...
إن هذا الكتاب يبرهن على عظمة ذي النورين، ويثبت للقارئ الكريم بأنه كان عظيما بإيمانه وبخلقه وبآثاره، وكانت عظمته مستمدة من فهمه، وتطبيقه للإسلام وصلته العظيمة بالله واتباعه لهدي الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

= = = 
أنظر أيضا: الانشراح ورفع الضيق في سيرة أبو بكر الصديق

https://www.montaqat.com/2019/02/abu-bakr.html



التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

منتقى الفوائد

2017 - 2018