منتقى الفوائد منتقى الفوائد
recent

آخر الدروس

recent
random
جاري التحميل ...
random

تاريخ البيمارستانات في الإسلام

تاريخ البيمارستانات في الإسلام - أحمد عيسى



ما هو البيمارستان؟
البيمارَسْتان، كلمة فارسية مركبة من كلمتين (بيمار) بمعنى مريض أو عليل أو مصاب، و(ستان) بمعنى مكان أو دار، فهي إذا دار المرضى، ثم اختصرت في الاستعمال فصارت مارستان، كما ذكرها الجوهري في صحاحه.

فهرس الكتاب:
الباب الأول: في نشأة البيمارستانات ونظامها وأطبائها وأرزاقها:
تفسير كلمة بيمارستان- حالة الطب عند العرب في مبدأ نشأتهم – أول من اتخذ البيمارستان في الإسلام – أنواع البمارستانات – البيمارستان المحمول –المكفوفون والنساء يتعاطون الطب – الأطباء المكفوفون – التقسيم الفني لنظام البيمارستان – خزانة الشراب – نطر البيمارستان ورتب أطبئاه – التوقيع بنظر البيمارستان – نسخة توقيع لمن كان في المرتبة الأولى مرتبة المجلس العالي – ارزاق الأطباء في البيمارستان وفي الخدمة الخاصة – كراء عملية جراحية – نظام المعالجة في البيمارستان – الدرس بجانب سرير المريض – الدروس الطبية الإكلينيكية – تدريس الطب بالبيمارستان وفي مدارس خاصة – افتتاح المدرسة الدخوارية ، إجازة الطب.. امتحان الصيادلة، الحسبة على الأطباء والكحالين والجرائحيين والمجبرين – عهد أبقراط – الحسبة على الصيادلة.

الباب الثاني في بيمارستانات البلاد الإسلامية على التفصيل:
بيمارستان جند يسابور، والأطباء الذين عملوا فيه.
بيمارستانات مصر. بيمارستانات العراق والجزيرة، والشام وفارس والأناضول والمغرب وتونس.

مقتطف:
وقد كان للبيمارستانات نوعان: ثابت ومحمول.
فالثابت ما كان بناء ثابتا في جهة من الجهات لا ينتقل منها، وهذا النوع من البيمارستانات كان كثير الوجود في كثير منها، وهذا النوع من البيمارستانات كان كثير الوجود في كثير من البدان الإسلامية لاسيما في العواصم الكبرى كالقاهرة وبغداد ودمشق... إلخ. ولا يزال أثر بعضها باقيا على مر الدهور إلى الآن كالبيمارستان المنصوري (قلاوون الآن) بالقهرة، والبيمارستان المؤيدي بالقرب من القلعة بالقاهرة أيضا، والبيمارستان النوري الكبير بدمشق والبيمارستان القيمري بها أيضا، وبيمارستان أرغون بحلب... إلخ..
النوع الثاني: البيمارستان المحمول:
هو الذي ينتقل من مكان إلى مكان بحسب ظروف الأمراض والأوبئة وانتشارها وكذا الحروب، وهو المعبر عنه في العصر الحاضر (بالمستشفى الميداني).
كان هذا النوع من البيمارستانات معروفا لدى خلفاء الإسلام وملوكهم وسلاطينهم وأطبائهم، بل الراجح أن يكونوا هم أول من أنشأه، وهو عبارة عن مستشفى مجهز بجميع ما يلزم المرضى والمداواة من أدوات وأدوية وأطعمة وأشربة وملابس وأطباء وصيادلة، وكل ما يعين على ترفيه الحال على المرضى والعجزة والمزمنين والمسجونين ينقل من بلد إلى أخرى...


التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

منتقى الفوائد

2017 - 2018